تكنولوجيا

بوليغون يدرس إعادة هيكلة الحوكمة في خارطة طريق بوليغون 2.0.

اقترح مطورو “بوليغون لابز” يوم الأربعاء إعادة هيكلة آلية الحوكمة لخارطة طريق بوليغون 2.0 القادمة،

التي تسعى إلى إنشاء عدة طبقات من الشبكة.

اقترح المطورون “مجلس النظام البيئي” دفع تحديثات العقود الذكية،

فضلاً عن التغييرات التي ستطرأ على كيفية عمل التمويل المبني على المجتمع.

بالإضافة إلى أن المطورين صرحوا بأن الهيكل الجديد للحوكمة سيتألف من “ثلاثة أعمدة رئيسية”،

كل منها يتعلق بوظيفة محددة.

الأمر الأول سيكون توسيع إطار اقتراحات تحسين “Polygon Improvement Proposal (PIP)” – الذي يتيح للمستخدمين اقتراح تحسينات وإجراء البحوث حول بروتوكولات “Polygon” – لجميع سلاسل الكتل والتطبيقات التي تعمل على شبكة بوليغون.

وهذا سيتيح لأعضاء المجتمع إجراء البحوث واقتراح التحسينات التي قد تصبح في نهاية المطاف جزءًا من البروتوكولات.

كيف سيتمكن أعضاء المجتمع من اقتراح التحسينات؟

يتيح إطار اقتراحات التحسين Polygon (PIP) لأعضاء المجتمع اقتراح تحسينات لبروتوكولات بوليغون.

يمكنهم تقديم اقتراح يشرح التحسين الذي يرغبون في رؤيته،

بالإضافة إلى الأسباب التي تدعمه والفوائد المحتملة التي يمكن أن يجلبها إلى الشبكة.

يتم مراجعة الاقتراح ثم مناقشته من قبل المجتمع، وإذا حصل على دعم كافٍ، فقد يتم تنفيذه في البروتوكول.

تتيح هذه العملية صنع القرارات بشكل موزع ومشاركة المجتمع في تطوير شبكة Polygon.

ما هي المعايير التي سيتم استخدامها لتقييم التحسينات المقترحة؟

سيتم تقييم التحسينات المقترحة بناءً على عدة عوامل مثل الجدوى التقنية، والتأثير المحتمل على الشبكة، ومدى توافقها مع الخطة الاستراتيجية العامة، ودعم المجتمع.

سيقوم فريق بوليغون بمراجعة كل اقتراح بعناية وتقييم فوائده وعيوبه،

وكذلك دراسة إمكانية تطبيقه وتوافقه مع البروتوكولات الموجودة.

سيتم أيضًا أخذ ملاحظات ودعم المجتمع في الاعتبار عند تقييم التحسينات المقترحة.

في نهاية المطاف، سيتم اتخاذ القرار بتنفيذ التحسين عن طريق عملية حوكمة موزعة، مع تمكين أعضاء المجتمع من المشاركة في صنع القرار.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى